الصور التى أرعبت الإسرائيليين من ميدان التحرير


 

ليس هناك أجمل من تشاهد المسلمين يصطفون بالملايين  للصلاة، وهو ما تجسد عندما وقف المصلين لأداء صلاة الجمعة.

وكانت هذه الجمعة بعد رحيل الرئيس المصري السابق محمد حسنى مبارك، وأم المصلين وقتها الشيخ القرضاوى، أى مشهد مهيب حيث تجمع أكثر من 3 مليون مصلى لأداء صلاة الجمعة.

وأكدت تقارير إعلامية أن المسئولين فى إسرائيل والشعب الإسرائيلي نفسه أصابهم هذا المشهد بالذهول والرعب بعد رؤية هذه الأعداد الغفيرة من المسلمين، وارتجفت قلوبهم بشدة من شدة الإيمان التى بدا عليها المصريين.

Advertisements